23 تشرين الثاني 2018
سليمان استقبل الجميل والسنيورة وحاصباني وترأس "لقاء الجمهورية": الفساد الأكبر هو تعطيل الدستور

شدد "لقاء الجمهورية" خلال اجتماعه الدوري برئاسة الرئيس ميشال سليمان على ضرورة إخراج لبنان من عنق التعطيل والمماطلة والتجاذب القائم على اختراع العقد ومحاولة تكريس أعراف تضرب الدستور وخلق "برتوكولات" غير موجودة ولم تشهدها الجمهورية منذ نشأتها.

واعتبر المجتمعون ان محاربة الفساد يجب أن تبدأ من احترام الدستور والشروع إلى تطبيقه لأن الفساد الأكبر هو ضرب الدستور وما ينتج عنه من أزمات تعيق الحكم وتعرقل النظام وتمنع قيام الدولة القوية القادرة على انتشال لبنان من محنته.

وفي ذكرى الاستقلال المتزامنة مع استشهادهما، توجه المجتمعون بتحية إلى روح الشهيدين الرئيس رينيه معوض، والوزير النائب بيار امين الجميل وشهداء الاستقلال والسيادة كافة.  

الجميل والسنيورة وحاصباني وسفير الارجنتين

كما استقبل الرئيس سليمان في دارته في اليرزة الرئيس امين الجميل والرئيس فؤاد السنيورة ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني، للبحث في الشؤون المحلية، وبحث المجتمعون في كيفية المساعدة لتلافي الوصول إلى الانهيار بسبب التدهور الحاصل على الصعد كافة. واستعرض سليمان الأوضاع الدولية مع سفير الأرجنتين في لبنان موريسيو آليس

تابع الرئيس على
© 2020 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة