04 حزيران 2019
لقاء الجمهورية دان عملية طرابلس: القوى الأمنية ستكسر رأس الارهاب

استنكر "لقاء الجمهورية" عودة الارهاب من بوابة "الذئاب المنفردة" لتدفع طرابلس مجدداً ضريبة غالية ويدفع الجيش وقوى الأمن من دماء الشهداء الأبرار ذوداً عن كرامة لبنان وأهله عشيّة عيد الفطر المبارك، متمنياً للبنانيين والعرب عيداً سعيداً على الرغم من الظروف الصعبة التي تعصف بالعالم العربي ولبنان، معزياً في الوقت عينه الجيش وقوى الأمن وأهالي الشهداء.

 

واعتبر "اللقاء" في بيان ان العملية التي نفذها الارهابي الداعشي يجب ان تُقابل بتضامن لبناني يُبعد المشكلات عن المؤسسات العسكرية لتقوم بواجبها كاملاً بعيداً عن التجاذب وصراع النفوذ وتدخل السياسيين السلبي في شؤونها، بدلاً من تركها تعمل وفقاً لما يمليه عليها واجبها الوطني، لتكسر رأس الارهاب من جديد، وهي التي سجلت عشرات الانجازات والبطولات على مر السنوات.

تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة