30 كانون الثاني 2020
سليمان استقبل سفير الجزائر وترأس "لقاء الجمهورية": نرفض التوطين ونتمسك بالمبادرة العربية للسلام
شدد "لقاء الجمهورية" خلال اجتماعه الدوري برئاسة الرئيس ميشال سليمان على ضرورة التمسك بالمبادرة العربية للسلام، داعياً الدول العربية كافة إلى موقف موحد من "صفقة القرن"، والتهديد بالانسحاب من اتفاقات السلام المعقودة مع بعضها في حال باشر الطرف الاسرائيلي بتطبيق الصفقة.
كما دعا "اللقاء" المكونات اللبنانية كافة، داخل السلطة وخارجها، إلى تحصين الموقف اللبناني عن طريق تلبية مطالب الانتفاضة الشعبية والبدء بالاعداد لانتخابات نيابية مبكرة وفقاً لقانون جديد يتلافى الاشكالات التي ظهرت في القانون الحالي، والتي ساهمت في تعزيز الطائفية.. كما جدد دعوته إلى المباشرة بحوار وطني يبحث في السياسة العامة للدولة ويناقش الاستراتيجية الدفاعية الكفيلة بتحسين صورة لبنان وتحصين موقفه الرسمي.
سليمان استقبل سفير الجزائر
كما استعرض الرئيس سليمان الأوضاع الدولية مع سفير الجزائر في لبنان عبد الكريم ركايبي. 

تابع الرئيس على
© 2020 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة