16 نيسان 2016
كونا - رئيس لبنان السابق يشيد بمواقف الكويت الثابتة تجاه بلاده
كونا   -  طارق البكري

أشاد الرئيس اللبناني السابق ميشال سليمان اليوم بمواقف دولة الكويت الثابته تجاه بلده ومساعدته في كل الظروف ودورها الفاعل على المستوى العربي والدولي. 
وثمن الرئيس سليمان في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) بمناسبة  ذكرى ١٣ نيسان الذي يصادف تاريخ انطلاقة الحرب اللبنانية دور الكويت في مساعدة لبنان على تخطي الآلام. 

ونوه باحتضان الكويت لعشرات الآلاف من اللبنانيين في ظل ما يعانيه لبنان حاليا مؤكدا ان بلاده استطاعت الحفاظ على أمنها الداخلي رغم كل الحروب التي تعصف بالمنطقة.
وقال ان الشعب اللبناني لم يعد يقبل التقاتل بين ابنائه وان الظروف الراهنة أكدت ان الوضع الأمني في لبنان مستقر وان جميع الفرقاء السياسيين يرفضون الارهاب. 

ورأى سليمان أن التجارب السابقة تستدعي وجود تكامل عربي وانه لم يعد هناك الكثير من الفواصل الجغرافية في ظل التطورات الديمغرافية والتقنية. 
وأشار الى ان هذا التكامل ممكن عن طريق تميز الدول العربية قائلا إن بلاده بإمكانها مثلا أن تكون عاصمة للجامعات وللطبابة فيما تستطيع الكويت ان تلعب ادوارا اخرى كأن تكون مثلا عاصمة تجارية ومالية وكذلك الامارات ولاسيما دبي بحيث تقوم كل دولة بدور خاص يتكامل مع الدول العربية الاخرى. 

ومن جانب اخر قال ان لبنان يجب ان يكون ممثلاً برئيس جمهوريته عشية تبلور الحلول الدولية في المنطقة لضمان وحدته وتحييده عن الانعكاسات السلبية الناتجة عن اضرار الحرب في سوريا ونزوح الكم الاكبر من السوريين إلى لبنان. 
وقال إن وجود رئيس للبنان يشكل ايضا ضمانة للحفاظ على أفضل العلاقات الخارجية وبشكل خاص مع الدول العربية الشقيقة. 
ودعا سليمان الى عدم التخوف من الوضع الداخلي اللبناني برغم الشعور الرئاسي مؤكدا اتفاق الجميع على ان لا عودة للحرب الاهلية وأنها ذهبت ولن تعود وتبقى ذكراها التي تتجدد في كل عام في مثل هذه الأيام. 

تابع الرئيس على
© 2020 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة