01 كانون الأول 2017
لقاء الجمهورية يدعو الى معالجة مضمون استقالة الحريري من زاوية سيادية

دعا "لقاء الجمهورية" الى معالجة مضمون استقالة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري والذهاب الى أصل المشكلة بدلاً من إلهاء الناس بعبارات تجميلية من الممكن ان تضع التسوية موضع الشك، وتجعل لبنان غريباً عن مجتمعه العربي، كمن يخرج من ثيابه.

وأكد "اللقاء" ان المطلوب اليوم، هو العودة الصريحة الى "اعلان بعبدا" الذي تضمن الحلول الجذرية للمشكلات، وحاز على موافقة جميع القوى من دون استثناء، أولهم "حزب الله" الذي تراجع عن توقيعه بسبب انخراطه في الحرب السورية، لافتاً ان البنود الـ17 الموجودة في "إعلان بعبدا" هي المخرج الوحيد من الأزمة الراهنة، لتصحيح الخلل بشروط دستورية تُزخِّم العمل الحكومي وتعيد لبنان الى حضنه العربي وتُبعد عنه شرّ التدهور الاقتصادي والانحدار نحو الهاوية وفقدان الثقة بسيادته.

تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة