05 كانون الثاني 2013
الرئيس سليمان يلغي جلسة الحوار المقررة في السابع من كانون الثاني الجاري
​نوه رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان بانجاز الخطوات التي تؤدي الى استكمال المصالحات في الجبل وبشكل خاص في بلدة بريح.
واذ ثمن امام زواره في بعبدا اليوم الجهود التي بذلت في هذا المجال، فانه اعتبر ان لقاء المصالحة يشكل الحلقة الاخيرة من بروتوكول المصالحة الذي رعاه بين لجنة مشتركة من المقيمين والعائدين من ابناء البلدة في حضور رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط الذي بذل جهودا مستمرة لتحقيق هذا الانجاز.
ولفت الرئيس سليمان الى ان هذا الانجاز يطوي الصفحة الاخيرة من ملف عودة المهجرين ويفتح صفحة جديدة من اهم الصفحات في تاريخ الوحدة الوطنية والعيش المشترك فيكون لها تأثيرها في تصليب الوحدة والتفاهم بين ابناء الجبل وتاليا بين ابناء الوطن.

في مجال آخر، ابلغ الرئيس سليمان الى اعضاء هيئة الحوار الوطني قراره الغاء جلسة الحوار المقررة بعد غد الاثنين في القصر الجمهوري في بعبدا.
تابع الرئيس على
© 2020 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة