18 تشرين الثاني 2015
مشروع بيان أمام مجلس الأمن: تشديد على إنتخاب رئيس.. "النأي بالنفس" و"إعلان بعبدا


مشروع  بيان أمام مجلس الأمن: تشديد على إنتخاب رئيس.. "النأي بالنفس" و"إعلان بعبدا"
 
ناقش المجلس مساء أول من أمس بياناً صحافياً أعدته فرنسا ، في جلسة كان مقرراً أن تقدم فيها الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة سيغريد كاغ إحاطة حول تقرير الأمين العام الأخيرة حول تطبيق القرار١٧٠١.
وجاء في نص مشروع بيان مجلس الأمن:

"أن المجلس يجدد إدانة الاعتداء الإرهابي في بيروت الذي نفذه تنظيم “داعش” وأدى الى مقتل ٤٣ وجرح أكثر من ٢٠٠ الأسبوع الماضي، ويشدد على الحاجة الى جلب مرتكبي هذا الاعتداء الإرهابي الى العدالة".

ويؤكد المجلس في مشروعه "دعمه القوي، في هذه التحديات الصعبة، لمؤسسات الدولة في لبنان بما فيها الجيش اللبناني والأجهزة الأمنية، في جهودها لحماية الأمن والاستقرار في البلاد"، معرباً عن قلقه حيال "الآثار السلبية للأزمة السورية على استقرار لبنان والتهديد المباشر لأمنه".

ويشدد على أهمية "سياسة النأي بالنفس"، داعياً "الأطراف اللبنانيين الى وقف أي تورط في الأزمة السورية توافقاً مع البيان الوزاري للحكومة الحالية وإعلان بعبدا". كما يعبر عن "قلقه البالغ حيال استمرار الفراغ الرئاسي للشهر الثامن عشر وهو ما يعيق لبنان عن معالجة التحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية والإنسانية التي تواجه البلاد".

ويدعو "القادة اللبنانيين الى التقيد بالدستور اللبناني واتفاق الطائف والميثاق الوطني ووضع استقرار لبنان ومصلحته الوطنية فوق السياسات الحزبية والتصرف بمسؤولية وبقيادة ومرونة لعقد جلسة برلمانية طارئة وإنتخاب رئيس للجمهورية".

ويتوقف المجلس عند "الآثار الاجتماعية الاقتصادية العميقة لأزمة اللاجئين على لبنان"، ويحض "الدول كافة على زيادة مساعدتها لبنان. ويرحب بنتيجة الاجتماع الوزاري الأخير لمجموعة الدعم الدولية للبنان الذي عقد في نيويورك في أيلول الماضي"، داعياً المجموعة الدولية الى "مواصلة عملها بالتنسيق مع المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان للبحث عن المساعدة في معالجة التحديات المتزايدة لأمن لبنان واستقراره".

ويذكر المجلس، في مشروع البيان، بقراراته وبياناته السابقة المعنية بلبنان، مجدداً تأكيد دعمه “سلامة أراضي لبنان وسيادته واستقلاله السياسي”.



UNSC Press statement – Situation in Lebanon –


The members of the Security Council were briefed on 18 November 2015 by the Special Coordinator for Lebanon of the Secretary-General Sigrid Kaag on the implementation of UN Security Council Resolution 1701 (2006). 

The members of the Security Council reiterated their condemnation in the strongest terms of the terrorist attack carried out by ISIL, also known as Da’esh, on 12 November 2015 in Beirut, killing at least 43 and injuring more than 200 people.  

The members of the Security Council underlined the need to bring the perpetrators of these terrorist attacks to justice.  

The members of the Security Council reiterated in these challenging circumstances their strong support for Lebanon’s state institutions, including the Lebanese Armed Forces and security services, in their efforts to safeguard the security and stability of the country.  

The members of the Security Council expressed their continuing concern at the negative impact of the Syrian crisis on Lebanon’s stability and the immediate threat to its security. The members of the Security Council reiterated the importance of Lebanon’s policy of disassociation and called on all Lebanese parties to cease any involvement in the Syrian crisis, consistent with their commitment in the Ministerial declaration of the current Government and in the Baabda Declaration of 12 June 2012.  

The members of the Security Council expressed deep concern over the 18-month vacancy in the Presidency of the Republic, which seriously impairs Lebanon’s ability to address the security, economic, social, and humanitarian challenges facing the country.  The members of the Security Council called on all Lebanese leaders to adhere to Lebanon's Constitution and to the Taef Agreement and National Pact, to put Lebanon's stability and national interests ahead of partisan politics, and act responsibly and with leadership and flexibility to urgently convene a parliamentary session and proceed to the election of a President. 

The members of the Security Council noted with concern the deep socio-economic impact of the refugee crisis on Lebanon and urged Members States to increase assistance to Lebanon.  

The members of the Security Council reiterated its full support for UNIFIL and renewed its call on all parties to abide scrupulously by their obligation to respect the safety of UNIFIL and other United Nations personnel.

The members of the Security Council expressed appreciation for the outcome of the latest ministerial meeting of the International Support Group for Lebanon (ISG) convened by the Secretary-General on September 30, 2015 and urged the ISG to continue its work in coordination with the Special Coordinator to seek opportunities to help address rising challenges to Lebanon’s security and stability.  

The members of the Security Council recalled all of the Council’s previous resolutions and the statements of its President on the situation in Lebanon, and they reaffirmed their strong support for the territorial integrity, sovereignty, and political independence of Lebanon. 


تابع الرئيس على
© 2020 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة