28 أيار 2019
سليمان استقبل ممثل الأمين العام للأمم المتحدة: لتسكير مزاريب التهريب والتهرّب

أسف الرئيس العماد ميشال سليمان لبعض المقاربات السطحية في نقاشات الموازنة وعدم الالتفات إلى المقاربات السيادية وغير السيادية الكفيلة بتخفيض الهدر وتسكير مزاريب التهريب والتهرب، أملاً ان يلعب المجلس النيابي دوره في التصويب على مكامن الخلل سعياً إلى الإصلاحات المنشودة وليس فقط لتأمين بعض الشروط الورقية الكفيلة بالاستفادة من "سيدر".

ورحب سليمان خلال استقباله ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيش بالحرص الدولي على الاستقرار في لبنان والسعي الدائم لمواكبة تحييده عن صراعات المحاور تنفيذاً لما ورد في إعلان بعبدا وسعياً لإقرار الاستراتيجية الدفاعية بناءً على المسودة المرفوعة من قبل رئيس الجمهورية إلى هيئة الحوار سنة 2012 مشدداً على ضرورة تفعيل عمل المجموعة الدولية لدعم لبنان ISG لما لها من دور إيجابي يخدم المصلحة الوطنية ويعزز علاقة لبنان بالدول الصديقة.

تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة