18 كانون الثاني 2016
سليمان أمام وفد من طرابلس: العدالة تولد الاستقرار
شدد الرئيس العماد ميشال سليمان على ضرورة احقاق الحق عند تسطير الاحكام ما يحتم على القضاء والقضاة عدم الخضوع إلى مبداً الملاءمة السياسية حفاظاً على قدسية هذه الاحكام الصادرة بإسم الشعب اللبناني.

وأكد سليمان خلال استقباله وفداً من طرابلس ضم مجموعة من الحقوقيين والهيئات الاقتصادية ان العدالة تولد الاستقرار والاحكام السوية تكرس مبدأ الانصاف وتعطي كل ذي حق حقه، معتبراً انه لا يجوز تصنيف اللبنانيين عند تسطير الاحكام.

ونقل الوفد للرئيس سليمان تحيات وتقدير اهل طرابلس المظلومة والمحرومة من الحد الادنى من متطلبات العيش الكريم في ظل الانتقائية غير العادلة بحق المدينة واهلها، سيّما في ما يتعلق بتخلية ميشال سماحة الذي أراد زرع الفتنة بين اللبنانيين وابقاء من ارتكب "جريمة رأي" على مواقع التواصل الاجتماعي في السجن.
كما طلب الوفد من الرئيس سليمان المساعدة على انهاء ملف الموقوفين جراء احداث طرابلس وتسريع محاكمتهم.

من ناحية أخرى، أمل الرئيس سليمان ان يرتد الاتفاق النووي الايراني بعد دخوله حيز التنفيذ إيجاباً على الداخل الايراني بما يضمن المزيد من الازدهار والتحرر والديمقراطية، ويُمكن إيران من تحسين العلاقات الدولية مع الدول العربية كافّة، ما يساهم في تذليل العقبات، أملاً ان ينسحب أيضاً على الداخل اللبناني ويساهم في الافراج عن موقع الرئاسة.    

تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة