18 أيار 2016
سليمان: التسليم بواقع الفراغ الرئاسي يهدد مستقبل لبنان
حذر الرئيس العماد ميشال سليمان من خطورة التطبيع مع الفراغ الرئاسي ومن عدم اعتبار شغور سدة الرئاسة أولوية مطلقة لا يتقدمها شيء، كونها صمام أمان الدولة والناظم الأول والأساسي للمؤسسات الدستورية، الأمنية والاقتصادية. 

ونبّه سليمان خلال استقباله كتلته الوزارية والوزير السابق سليم وردة من التداعيات السلبية الناتجة عن إصرار بعض القوى على تعطيل الانتخابات الرئاسية وربطها بالخارج ومهادنة بعض القوى والتسليم بهذا الواقع الخطير على مستقبل لبنان. 

واطّلع الرئيس سليمان من الوزير عبد المطلب حناوي الذي ترأس جلسة مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب في القاهرة على مجريات الأنشطة الشبابية والرياضية التي أقرت للدول العربية كافة، إضافةً إلى اللقاء مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

كما بحث سليمان في الأوضاع الدولية مع السفير الروسي في لبنان الكسندر زاسبكين، السفير البرازيلي جورج جيرالدو قادري والسفير الاسترالي غلين مايلز.

حناوي

وقال وزير الشباب والرياضة عبد المطلب حناوي بعد اللقاء: بحثنا في اللقاء الدوري مع الرئيس سليمان قبل جلسة مجلس الوزراء في البنود المدرجة على جدول اعمال مجلس الوزراء، وتطرقنا الى الاوضاع المحلية والاقليمية، واطلعت فخامة الرئيس على نتائج زيارتي الى القاهرة والمشاركة في اجتماع وزراء الشباب والرياضة العرب حيث اصبح لبنان رئيسا للدورة الحالية، حيث قررنا في الاجتماع حوالي 30 نشاط للشباب والرياضة في الدول العربية.

سئل: عشية مجلس الوزراء هناك ملف عاد ليضغط من جديد وهو ملف النفايات كيف سيعالج الامر؟
اجاب: مطمر الناعمة سيقفل منتصف هذه الليلة ولكن هناك مواقف في الكوستابرافا وبرج حمود سيتم تجميع النفايات فيها ولا عودة الى ازمة النفايات وتكدسها في الشارع، والموقعين قادرين على استيعاب النفايات لنحو ثلاثة اشهر، وهذا الموضوع اخذ نقاش كبير في الجلسة السابقة وبحكمة رئيس الحكومة تمام سلام لن يكون هناك ازمة والامور تسلك طريق الحل الموضوعة.

سئل: ما هو موقفكم من مسألة العقوبات المصرفية الاميركية؟
اجاب: صدر تعميم عن حاكم مصرف لبنان اوضح كل الامور ولا يوجد صعوبة في الامر، والاهم انه لا يجوز اقفال اي حساب مصرفي دون الرجوع الى الهيئة الخاصة في مصرف لبنان.
تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة