19 تشرين الأول 2016
سليمان: للتحلي بالروح الديمقراطية وعدم ترهيب المرشحين طمعاً بمبايعة
حذر الرئيس العماد ميشال سليمان من التمادي في "وضع الدستور اللبناني على الرف" والعمل على فرض أعراف جديدة، منها على سبيل المثال لا الحصر "ممارسة كل انواع الترهيب على المرشحين"، لمنع أي منافسة رئاسية والانتقال إلى ما يشبه المبايعة، بدلاً من ترك الحرية لجميع المرشحين والنزول إلى المجلس لإضفاء الروح الديمقراطية على العملية الرئاسية، وحينها يربح من ينال أكثرية الأصوات النيابية.

وأكد سليمان خلال استقباله الوزراء سمير مقبل، أليس شبطيني، عبد المطلب حناوي ورشيد درباس، ان من يزرع ريح الكيدية في الممارسة، سيحصد حتماً عاصفة المعارضة، مجدداً دعوة جميع القوى إلى التحلي بالروح الديمقراطية وعدم الانجرار إلى خطوات تضفي على المشهد اللبناني المعقد تعقيدات إضافية، في حين تقف البلاد على مفترق طرق خطير.

واستقبل الرئيس سليمان وفد "لابورا" برئاسة الاب طوني خضره وحضور الوزيرة شبطيني والنواب ايلي عون، ايلي ماروني وسيمون ابي رميا، حيث تم البحث في كيفية تشجيع الشباب على الانخراط في الدولة من خلال الوظائف العامة.

كما استعرض الأوضاع  الدولية والاقليمية مع سفير دولة الكويت في لبنان عبد العال القناعي وسفير الامارات العربية المتحدة حمد سعيد الشامسي.

تابع الرئيس على
© 2019 ميشال سليمان جميع الحقوق محفوظة